Shmile 2
Mot de passe oublié ? | Inscription

ورشة عمل حول علامات الجودة البيئية للفنادق السياحية

retour
14/07/2013


البحر الميت 25 اذار (بترا)-من حسن الحسيني-أكد وزير السياحة والاثار والبيئة نايف الفايز اهمية المبادرات المتعلقة بالبيئة المستدامة وربطها بالجهات المعنية مما ينعكس على قطاع السياحة بشكل ايجابي. وقال الفايز في ورشة عمل عقدتها وزارة السياحة والاثار (مشروع شمايل 2) حول "علامات الجودة البيئية للفنادق السياحية" بالتعاون مع وزارة البيئة وغرفة الصناعة والتجارة لمنطقة الريفيرا الفرنسية –نيس ان المشروع يركز على تحفيز التنمية المستدامة والتقليل من المخاطر البيئية من خلال الترويج للسياحة ذات الجودة العالية في منطقة البحر المتوسط عامة والاردن بشكل خاص. واضاف لوكالة الانباء الاردنية (بترا )ان مشروع شمايل 2 يهدف الى الترويج لتبني واعتماد علامات الجودة البيئية وتطبيق المعايير البيئية الفضلى في الفنادق في دول الاتحاد الاوروبي وتحفيز الدول الاخرى في حوض البحر المتوسط على اعتماد علامات الجودة البيئية وزيادة عدد الفنادق المطبقة لهذه المعايير. واكد الفايز العلاقة التشاركية بين وزارتي السياحة والاثار والبيئة والجمعيات البيئية ذات العلاقة في سبيل توحيد جهودها من اجل السياحة المستدامة مبينا ان الاردن احتل المرتبة 46 في مجال الاستدامة البيئية حسب تقرير التنافسية لقطاع السياحة والسفر للعام 2013 الحالي وانه يمكن رفع مستوى المملكة في هذا المجال وزيادة التنافسية ضمن هذا المؤشر العالمي المهم. وقال امين عام وزارة السياحة والاثار عيسى قموه ان المشروع الممول من الاتحاد الاوروبي يسعى الى النهوض بمستوى الخدمات واداء منشآت الايواء والمحافظة على البيئة واستدامتها . واضاف قموه ان المشروع يضم عدة نشاطات ومهام مثل الدراسات والابحاث والتوعية وبناء القدرات والدورات التدريبية المتخصصة وتبادل المعارف بين الشركاء في المشروع اضافة الى دعم المنشآت الفندقية للحصول على شهادات الاعتماد والجودة والبيئة وغيرها من النشاطات . وبين ان هذا المشروع ممول من الاتحاد الاوروبي بتمويل اجمالي قدره 2 مليون يورو مشيرا الى ان الاردن هو احد الدول الاعضاء الستة في المشروع وممثل بست محافظات هي اربد والبلقاء ومادبا والطفيلة والكرك والعقبة حيث تمثل الوزارة الاردن في هذا المشروع بحصة تقدر بـ208 الاف يورو. واكد قموه ان الاردن قطع شوطا مهما في موضوع توفير الطاقة والمياه من خلال التزامه بالعلامات البيئية المختلفة حيث اثبت ان التطبيق والالتزام بهذه العلامات من قبل الفنادق حقق وفرا يتراوح مابين 20 بالمئة الى 30 بالمئة من الاستهلاك للمياه والطاقة. وقال ان موضوع البيئة ليس فقط الالتزام بالعلامات البيئية وتطبيق المعايير الدولية وانما هو التزام اخلاقي من الجميع بالحفاظ على هذه المقدرات الطبيعية من التلوث والعبث سواء في الممارسات الخاطئة او من الاهمال. واضاف قموه ان السياحة تركز دائما على موضوع الاستدامة والمحافظة على البيئة واحترامها مبينا ان هذا يعني المحافظة على التنافسية والقوة في التسويق وابراز المقاصد السياحية وبالتالي تعظيم الدخل السياحي للجميع. واشار الى ان دور الوزارة في المشروع يركز على التدريب والمتابعة وتوفير كل ما يلزم للتسهيل على الفنادق الحصول على العلامة البيئية. وقال مدير التسويق في وزارة السياحة يزن الخضيري ان الوزارة ممثلة بمشروع شمايل تعمل من خلال هيئة تنشيط السياحة على تطوير التسويق لبرامج السياحة البيئية بادراج وترويج الفنادق والشواطئ والمخيمات الحاصلة على العلامات البيئية المعتمدة لابراز المقصد السياحي الوطني الذي يمتاز بالجودة العالية والمحافظة على البيئة والتقليل من الاضرار البيئية. يذكر ان ورشة اخرى ستعقد يوم الاربعاء المقبل في مدينة العقبة وهي تمهيد لتدريب تطبيقي حول العلامات البيئية للفنادق. يشار الى ان الوزارة ستعقد في نيسان المقبل ست ورشات تدريبية متخصصة للعاملين في الفنادق والوزارة والجامعات حول تفاصيل العلامة البيئية والتدقيق على المعايير البيئية . ويتوقع ان يساهم مشروع شمايل 2 الذي تتبناه الوزارة في رفع ترتيب الاردن في مؤشر التنافسية العالمي لقطاع السياحة والسفر.
--(بترا) ح ح/م ع/

25/3/2013 - 07:44 م